اخر تحديث | الاربعاء 15 ابريل 2015 الساعة 20:01
أقلام حرة
حشد ميديا
اعلان
ادب وثقافة
إستطلاع حشد
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً
استمرار إنتاج الغاز المنزلي من صافر مأرب بيان مرتقب لبان كي مون بشأن اليمن بيان هام صادر عن مجموعة شركات هائل سعيد انعم بشأن الوضع الحادث في اليمن - نصه محافظ الحديدة يؤكد وصول سفن تجارية محملة بمواد غذائية عدن.. وضع إنساني كارثي ومواجهات مستمرة (تقرير) فورين بوليسي: "عاصفة الحزم" لن تنهي الفوضى باليمن مدير اعلام تعز ينفي مزاعم نشر دبابات عسكرية في أحياء المدينة الخميس القادم بتعز .. مؤسسة السعيد تعلن عن الفائزين بجائزة السعيد للعام 2014م مؤسسة بيت الحرية ترصد ضحايا العدوان السعودي على اليمن وحجم الخسائر المادية تعرض شقيق الامين العام لطلق ناري في عدن
جمعية يمنية تلوح بمقاضاة وزير الكهرباء: وعد بانتظام التيار فخيمت الظلمة !
السبت 21 يناير 2012 18:35
وزير الكهرباء صالح سميع

حشد نت - طالبت الجمعية اليمنية لحماية المستهلك وزير الكهرباء والطاقة التوجيه بسرعة إعادة التيار الي أمانة العاصمة والمحافظات المقطوعة عنها، وتعويض المواطنين عن الضرر الذي لحق بهم وبممتلكاتهم وأعمالهم استناداً الى القوانين النافذة ومنها القانون رقم (46) لسنة 2008م بشان حماية المستهلك

وفي رسالة وجهتها الجمعية اليمنية لحماية المستهلك لوزير الكهرباء والطاقة صالح سميع أشارت فيها الى أن ساعات الاطفاءات الكهربائية في أمانة العاصمة وبعض المحافظات زادت عما كانت عليه، مما زاد من معانات المواطنين سوء ووصل معدل الإطفاء اليومي تقريباً الى عشرين ساعة.

وأكدت أن هذا الوضع فاقم من المشكلة الاقتصادية لتوقف القطاعات الإنتاجية والخدمية والورش والمعامل والمنشآت الفردية والصغيرة والمتوسطة عن العمل، كما تضرر قطاع الغذاء والدواء المعتمد على الكهرباء كوسيلة أساسية للحفظ والتخزين.

وقالت الجمعية في بلاغ صحفي تلقى "أخبار اليمن" نسخة منه ، إن الجمعية ستضطر لرفع دعوى قضائية على الوزارة والمؤسسة العامة للكهرباء بدفع التعويضات اللازمة للمستهلكين عن الضرر الذي لحق بهم. مشيرة إلى ان الزيادة في الاطفاءات كان لها تأثير نفسي وسلبي لدى المستهلكين تجاه حكومة الوفاق الوطني ، كون المواطنون استبشروا خيرا بتصريحات وزير الكهرباء بعد تسلمه الوزارة بأن مشكلة الاطفاءات ستحل بعد ثلاثة أيام ، وبرنا مج الحكومة المقدم لمجلس النواب تضمن بأن الحكومة ستضع على رأس أولوياتها الملحة، قضية استعادة الخدمات التي تضررت خلال المرحلة الماضية، وفي مقد متها حل مشكلة الإنقطاعات الحادة في خدمة التيار الكهربائي، وترقية وتحسين كفاءة محطات التوليد القائمة في المدن الرئيسية، وحل الإشكاليات المرتبطة بتوفير الوقود اللازم لتشغيلها.ومما يؤسف له وبعد مرور أكثر من شهر لم يلمس المواطن أي تحسن بالكهرباء بل زادت ساعات الإطفاء عما كانت عليه .

صفحة حشد نت على فيس بوك
إضافة تعليق
الاسم*
موضوع التعليق*
النص*